جهة انواكشوط تعلن إطلاق مشروعين مهمين

علنت رئيسة جهة نواكشوط فاطمة بنت عبد المالك عن إطلاق مشروع  دعم النقل الحضري بالمناطق النائية من نواكشوط، بالإضافة إلى تزويد العاصمة بإنارة عمومية صديقة للبيئة.

وقالت بنت عبد المالك في حفل إطلاق مشروع «دعم الجهة في مجال التنمية المستدامة الصامدة والمتوازنة» اليوم الاثنين، إن خطوط النقل الحضري الجديدة ستكون «مزودة بباصات سيتم تسييرها ومراقبة مسارها وأماكن توقفها عن طريق برامج ذكية حديثة».

وأضافت رئيسة جهة نواكشوط أن الإنارة العمومية التي تطلقها الجهة عبارة عن «أعمدة شمسية ذات جودة عالية، خدمة للجهود الهادفة إلى تعزيز صمود المدينة في وجه التغييرات المناخية».

وعبرت بنت عبد المالك عن شكرها لكافة الشركاء والممولين، مشيرة إلى أن اختيار موضوعي النقل الحضري والإنارة العمومية يأتي نتيجة إحساس جهة نواكشوط بالحاجة إلى هذه المجالات وما يسببه النقص الحاصل فيها من تداعيات أمنية خطيرة، حسب تعبيرها.

من جهته عبر ميشل بيسون رئيس تجمع Grand Paris Sud، عن عزمه مواصلة تعزيز العلاقات في مجال التنمية مع جهة نواكشوط، واصفا المشروع بأنه «يعكس بجلاء متانة العلاقات بين جهة نواكشوط و Grand paris Sud».

وجرى الحفل بحضور وزيري البيئة والنقل ورئيس سلطة تنظيم النقل الحضري وممثلين عن السلطات الإدارية والمنتخبين المحليين، إضافة إلى سفير الاتحاد الأوروبي بموريتانيا.

شاهد أيضاً

تشاد: المجلس الدستوري يؤكد فوز محمد ديبي في الرئاسيات

أقر المجلس الدستوري في تشاد فوز رئيس السلطة الانتقالية المرشح محمد إدريس ديبي بمنصب الرئاسة من الجولة …