فرنسا تؤكد أنها ستسحب قواتها من بوركينا فاسو في غضون شهر

قالت متحدثة باسم وزارة الخارجية الفرنسية، اليوم الأربعاء، إن بلادها ستلتزم بالموعد النهائي الذي حددته سلطات بوركينا فاسو لسحب القوات الفرنسية من البلاد في غضون شهر.

وأوضحت المتحدثة أن باريس تلقت إشعارا رسميا من حكومة بوركينا فاسو، الثلاثاء، بفسخ اتفاق 2018 المتعلق بوضع القوات الفرنسية الموجودة في هذا البلد، مضيفة “سنحترم شروط الاتفاق من خلال تنفيذ هذا الطلب”.

وستضيف بوركينا فاسو حاليا كتيبة فرنسية يناهز عديدها 400 عنصر من القوات الخاصة، وتحمل اسم “قوة سابر”.

ونقلت فرانس برس عن مصدر وصفته بالمطلع قوله إن العسكريين الفرنسيين سيغادرون البلاد “بحلول نهاية شهر فبراير”، مضيفا أنه سيتم الانتهاء من إخراج جميع المعدات بحلول نهاية شهر ابريل.

أكدت حكومة بوركينا فاسو الإثنين أنها طلبت رحيل العسكريين الفرنسيين المتمركزين في البلاد في غضون شهر، لكن باريس ردت بأنها تنتظر توضيحات من الرئيس الانتقالي إبراهيم تراوري

شاهد أيضاً

ليبيا: ضبط أكثر من 1000 جهاز لتعدين البيتكوين في مدينة بنغازي

أعلنت السلطات الليبية، تمكنها من ضبط أكثر من 1000 جهاز لتعدين العملات المشفرة المعروفة باسم …