أين اختفى وزير الخارجية الجزائري؟

أثار غياب وزير الخارجية الجزائري رمطان لعمامرة، خلال الأسابيع الأخيرة، تساؤلات كثيرة حول الأسباب، وهل تعيش الجزائر صراعا داخل مربع السلطة، قبيل الرئاسيات المزمع إجراؤها سنة 2024.

وغاب لعمامرة عن حضور مراسيم استقبال الرئيس الأوغندي الذي حل الأحد في الجزائر في زيارة رسمية، كما غاب أيضا عن استقبال الممثل السامي للسياسة الخارجية والأمنية في الاتحاد الأوروبي جوزيب بوريل.

وعرفت الدورة العادية الـ159 لمجلس جامعة الدول العربية على مستوى وزراء الخارجية، المنعقد الأربعاء الماضي في القاهرة، غياب وزير الخارجية الجزائري حيث تم تعويضه بسفير الجزائر في مصر.

وكشف موقع “أفريكا أنتلجنس” أن خلافا يكون قد نشب بينه وبين محيط الرئيس عبد المجيد تبون، بعد رفض الرئاسة اعتماد القائمة التي وضعها لحركة السفراء والقناصل.

وأضاف الموقع أن عدم الاتفاق على أسماء عديدة لتمثيل الدبلوماسية الجزائرية في الخارج، أدى إلى شبه قطيعة بين الرئاسة ولعمامرة.

شاهد أيضاً

ليبيا: ضبط أكثر من 1000 جهاز لتعدين البيتكوين في مدينة بنغازي

أعلنت السلطات الليبية، تمكنها من ضبط أكثر من 1000 جهاز لتعدين العملات المشفرة المعروفة باسم …