وزارة الصحة تستلم مجمعا طبيا شيدته “التآزر” في مقاطعة الميناء

سلم المندوب العام للتضامن الوطني ومكافحة الإقصاء “التآزر” حمود ولد امحمد اليوم بمقاطعة الميناء لوزيرة الصحة الناهة بنت حمدي ولد مكناس مجمعا طبيا متكاملا تم تشييده من طرف التآزر لتعزيز البنية التحتية الصحية وتمكين ساكنة الميناء والمناطق المجاورة لها من الحصول على خدمات طبية مناسبة.

وينتظر أن يمكن المجمع الطبي المدشن اليوم من تعزيز البنية التحية الصحية بالمقاطعة والمساهمة بشكل فعلي في الرفع من كفاءة القطاع الصحي وتقريب الخدمات الصحية من المواطن في كل مكان.

العيادة الطبية المجمعة تضم جناح للحالات المستعجلة وآخر للأمومة والطفولة ومصلحة للأشعة بالإضافة إلى 8 غرف للحجز الطبي مخصصة للجنسين بطاقة عشرين سريرا، وغرفة للإنعاش بسريرين، وغرفة للعمليات الجراحية معززة بغرفتين إحداهما لتحضير المرضى والأخرى لتجهيز الأطباء.

وتحتوي العيادة الجديدة أيضا على مختبرين إحداهما للتحاليل الطبية والآخر للكشف عن البكتيريا، بالإضافة إلى غرفة للتعقيم وأخرى للقاح.

كما تشمل العيادة جناح مخصص لأمراض الفم والأسنان مكون من غرفة مجهزة للعلاج وأخرى للانتظار وقاعة لتقديم الاستشارات، وقاعة للسكرتيريا وأخرى لانتظار المراجعين، كما يتوفر المجمع الطبي الجديد على العديد من المرافق والتجهيزات الحديثة وصيدلية توفر الأدوية بجودة عالية.

وتهدف “التآزر” من خلال إنشاء هذا المرفق الطبي إلى ترسيخ دورها التنموي والإسهام في تحقيق أهداف برنامج رئيس الجمهورية محمد ولد الشيخ الغزواني والتزاماته في مجال الصحة، بتقريب الخدمات الصحية من المواطنين في كل مكان وذلك ما من شأنه أن يخفف الضغط على المنشآت الصحية وتسهيل ولوج المرضى عند الحاجة للخدمات بسهولة ويسر.

 

 

شاهد أيضاً

حضور متميز لمجموعة الوزير الأول فى اجتماع كرمسين

تميز الاجتماع الذي احتضنه فندق الاجنحة الملكية مساء امس بدعوة من مدير حملة المرشح محمد …