قاض امريكي يقرر توقيف محاكمة احد مدبري هجوم 11 سبتمبر

أقر قاض عسكري في غوانتانامو، أمس الخميس، بعدم إمكانية محاكمة أحد المتهمين بالتخطيط لهجمات 11 سبتمبر/أيلول، بسبب حالته الصحية السيئة المرتبطة بالتعذيب الذي تعرض له أثناء الاحتجاز.

وأضاف القاضي ماثيو ماكول، إنه لا يمكنهم استخدام اعترافات انتزعت تحت التعذيب كأدلة، في سابقة قد تشكّل عقبة جديدة في إطار الإجراءات القضائية المرتبطة بهجمات 11 أيلول/سبتمبر 2001.

وبحسب صحيفة نيويورك تايمز، كان من المقرر أن يمثل رمزي بن الشيبة (51 عاماً) إلى جانب أربعة متهمين آخرين في محاكمة يمكن أن يواجهوا فيها عقوبة الإعدام، إلا أن ماكول قال إن المتهم غير مؤهل للمحاكمة بسبب سوء صحته العقلية والنفسية، والتي يلقي محامي المتهم، ديفيد آي بروك باللائمة في ذلك على وكالة المخابرات المركزية.

وقال بن الشيبة مراراً إنه تعرض للتعذيب على يد قوى غير مرئية كانت تحرمه من النوم أثناء وجوده في السجن.

شاهد أيضاً

النيجر وبوركينا فاسو تنسحبان من مجموعة G5

أعلنت بوركينا فاسو والنيجر، اليوم السبت،  انسحابهما من مجموعة دول الساحل الخمس، ومن قوتها العسكرية …