وزير خارجية مالي: لن نقف مكتوفي الأيدي إذا تدخلت الإيكواس في النيجر

قال وزير الخارجية المالي عبد الله ديوب إن بلاده لن تبقى مكتوفة الأيدي إذا حصل تدخل عسكري في النيجر لإنهاء الأزمة التي أعقبت الانقلاب العسكري في البلاد.

وأضاف ديوب، خلال كلمته في الجمعية العامة للأمم المتحدة بنيويورك، السبت إن بلاده تعارض بشدة أي تدخل عسكري في النيجر من الإيكواس، مضيفا أن “أي تدخل عسكري في النيجر يشكل تهديدا مباشرا للسلام والأمن في مالي، بل للسلام والأمن -كذلك- في المنطقة، وستكون له بالضرورة عواقب وخيمة، ولن نقف مكتوفين”.

وهاجم ديوب فرنسا وما أطلق عليها “الهيمنة الاستعمارية الجديدة”، مشيدا –في المقابل- بما سماه تضامن روسيا، والتزامها على الصعيدين الثنائي والمتعدد الأطراف.

وجدد الوزير المالي التأكيد على أن بلاده لا تخطط لتمديد الموعد النهائي لخروج قوات حفظ السلام الأممية “مينوسما”، والمقرر بنهاية العام الجاري.

شاهد أيضاً

النيجر وبوركينا فاسو تنسحبان من مجموعة G5

أعلنت بوركينا فاسو والنيجر، اليوم السبت،  انسحابهما من مجموعة دول الساحل الخمس، ومن قوتها العسكرية …