الرئيسية / أخبار / حملة التمكين للعربية تدعو شركتي الماء والكهرباء لإصدار فواتير باللغة العربية

حملة التمكين للعربية تدعو شركتي الماء والكهرباء لإصدار فواتير باللغة العربية

قالت الحملة الشعبية للتمكين للغة العربية وتطوير لغاتنا الوطنية إنها بعثت برسالتين موقعتين من طرف رئيسها إلى مديري الشركة الوطنية للماء والشركة الموريتانية للكهرباء، وذلك للتذكير بالمطلب الذي كانت الحملة قد تقدمت به في يوم الثامن أكتوبر ألفين وواحد وعشرين.

ووفق إيجاز صادر عن الحملة يتعلق الأمر بتعريب فواتير الماء والكهرباء.

ودعت الحملة الشركتين إلى المسارعة في إصدار فواتير ورقية باللغة العربية احتراما للدستور، وتقريبا لخدمات الإدارة من المواطن، وصونا لحقوق الزبناء.

وفيما يلي نص الإيجاز الصحفي الصادر عن الحملة:

إيجاز صحفي
بعثت الحملة الشعبية للتمكين للغة العربية وتطوير لغاتنا الوطنية برسالتين موقعتين من طرف رئيسها إلى مديري الشركة الوطنية للماء والشركة الموريتانية للكهرباء.
وتضمنت الرسالتان تذكيرا بالمطلب الذي كانت الحملة قد تقدمت به في يوم 08 أكتوبر 2021، وهو المطلب المتعلق بتعريب فواتير الماء والكهرباء.
وقد جاء في الرسالتين بأن استمرار الشركتين في إصدار فواتيرها بلغة أجنبية يشكل :
1 ـ انتهاكا صريحا للمادة السادسة من الدستور الموريتاني؛
2 ـ تعارضا واضحا مع مضمون خطاب فخامة رئيس الجمهورية الذي ألقاه بمناسبة تخرج دفعة من المدرسة الوطنية للإدارة والصحافة والقضاء بتاريخ 24 / 03/ 2022 والذي حث فيه على ضرورة تقريب خدمات الإدارة من المواطن، ومن المعروف بأن أول شرط لتقريب خدمات الإدارة من المواطن يتمثل في مخاطبته بلغته الرسمية التي يفهمها أو يفترض فيه أنه يفهمها؛
3 ـ تضييعا لحق أساسي من حقوق المشتركين في خدمات الشركتين، والذين تصلهم فواتير الشركتين بلغة لا يفهمونها، أو لا يفترض قانونا أنهم يفهمونها، بحكم أنها ليست لغة رسمية، ولا لغة وطنية.
ولذا فإن الحملة تدعو الشركتين إلى المسارعة في إصدار فواتير ورقية باللغة العربية احتراما للدستور، وتقريبا لخدمات الإدارة من المواطن، وصونا لحقوق الزبناء.
نواكشوط بتاريخ : 05 يناير 2023
الحملة الشعبية للتمكين للغة العربية وتطوير لغاتنا الوطنية.

شاهد أيضاً

كيفه: وزارة العمل الاجتماعي تقدم دعما ماليا لصالح تجمعات النساء

سلمت وزارة العمل الاجتماعي والطفولة والأسرة بالتعاون مع التجمع النسوي للإدخار والقرض اليوم الجمعة بالإدارة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *