الرئيسية / أخبار / رئيسة جهة نواكشوط تدشن مدرسة تيرنو سليمان بال

رئيسة جهة نواكشوط تدشن مدرسة تيرنو سليمان بال

أشرفت  رئيسة جهة نواكشوط السيدة فاطمة بنت عبد المالك اليوم الثلاثاء، رفقة معالي وزير التهذيب الوطني وإصلاح النظام التعليمي السيد ماء العينين ولد أييه، والمستشار الأول لسفير الاتحاد الأروبي في موريتانيا السيد جان مارك ألفارو، على تدشين أشغال ترميم مدرسة “تيرنو سليمان بال”، الذي يندرج ضمن مشروع الحكامة الحضرية والتنمية المستديمة، والممول من خلال اتفاقية شراكة بين جهة نواكشوط والاتحاد الأروبي.
وفي كلمتها بالمناسبة عبرت السيدة الرئيسة، عن شكرها للاتحاد الأوروبي على هذا الدعم السخي واللفتة الكريمة التي ستمكن تلاميذ هذه المدرسة من تلقي الدروس في ظروف مريحة، مؤكدة على مضي جهة نواكشوط قدما في دعم وتطوير البنى التحتية التعليمية، وذلك ضمن برنامجها الرامي إلى دعم وتجسيد الرؤية التنموية للحكومة في مجال التعليم.
وفي هذا السياق قامت جهة نواكشوط بإحصاء جميع المرافق العمومية وترتيبها وفق معايير الهشاشة، ووضع مخطط نموذجي لترميمها بصورة القدرة على الصمود.

بدوره ممثل سفير الاتحاد الأروبي في نواكشوط أشاد بمتانة العلاقات بين الجهة والاتحاد، واستعدادهم لتطويرها وخاصة في مجال دعم البنى التحتية التعليمة، وذلك إسهاما في تحقيق الأهداف الطموحة للسلطات الموريتانية في هذا المجال.

أما عمدة بلدية السبخة السيد سومارى بوبكر، فقد عبر عن سعادته بهذا المنجز الذي يترجم الدور الهام الذي تقوم به جهة نواكشوط في سبيل الرفع من مستوى المؤسسات التعليمية بنواكشوط، وجعلها في ظروف تمكنها من لعب دورها على أحسن وجه.

شاهد أيضاً

«تواصل» يشدد على ضرورة الحياد والشفافية في الانتخابات المقبلة

أكد حزب التجمع الوطني للإصلاح والتنمية (تواصل) على ضرورة توفير شروط الشفافية والحياد في الانتخابات التشريعية والبرلمانية المقبلة،داعيا لاحترام بنود الاتفاق بين الأحزاب السياسية ووزارة الداخلية. وشدد الحزب في بيان له عقب انتهاء أعمال دورة استثنائية لمجلس شوراه على ضرورة المحافظة على النسبية في الدوائر التي يبلغ عددسكانها العتبة بعد إجراء عملية الإحصاء السكاني المزمع كما كان مقررا في ترتيبات الاتفاق المذكور. ووجه البيان الهيئات التنفيذية في الحزب إلى العمل على توحيد جهود المعارضة، ورص صفوفها والتنسيق معها في كل ما من شأنه تعزيزالمسلسل الديمقراطي، وصيانة المكتسبات والوقوف في وجه محاولات المساس بشفافية الانتخابات القادمة، وفق البيان. ودعا مختلف هيئات الحزب من فروع وأقسام واتحاديات إلى العمل المكثف للتحضير الجيد لمشاركة قوية ومثمرة في الموسم الانتخابي المنتظر، مطالبا جميع منتسبي الحزب ومناصريه بالمبادرة للتسجيل على اللائحة الانتخابية وحث معارفهم ومقربيهم على ذلك. من جهة أخرى ندد بيان الحزب بالإساءة الأخيرة للقرآن الكريم من طرف متطرف سويدي و آخر هولندي ،مطالبا باستمرار الهبة التيانطلقت للتصدي لهذه الإساءة. وخُصصت دورة مجلس الشورى الاستثنائية  للمصادقة على وثائق ناقشها الحزب بشكل معمق من طرف أعضاء المجلس قبل أن تتم إجازة النظام الداخلي للحزب وخطة الحزب وميزانيته للعام 2023.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *